التعرض وقت طويل لبرودة الطقس يؤدي إلى إضعاف جهاز المناعة



الـكـوخ -   قد تسبب برودة الطقس آثار ضارة على الجسم  ففي الأيام الماضية تعرضت البلاد لانخفاض شديد في درجات الحرارة  وهذا يجعل الأشخاص يسعون للحصول علي التدفئة الجيدة  والحد من التعرض لأي مضاعفات صحية المرتبطة ببرودة الطقس وذلك وفقًا لموقع healthshots.

أكد التقرير أنه في حالة التعرض وقت طويل لبرودة الطقس فقد يؤدي ذلك إلى إضعاف جهاز المناعة  وعندما يتأثر يزداد فرص الإصابة بالعديد من الأمراض المختلفة والبعض من المشاكل الصحية والأعراض الشديدة.

وحول ذلك قدم التقرير أبرز الآثار الضارة للطقس شديد البرودة على الصحة ومنها:

– انخفاض حرارة الجسم
يمكن أن يؤدي التعرض لفترات طويلة لدرجات حرارة منخفضة إلى انخفاض حرارة الجسم  حيث يفقد الجسم الحرارة بشكل أسرع مما يمكنه توليدها وتشمل الأعراض التي يجب الانتباه إليها الارتعاش والارتباك والتعب  ويجب توخي الحذر لأن انخفاض حرارة الجسم الشديد يمكن أن يكون قاتلاً.

– مشاكل في التنفس
يمكن للهواء البارد أن يؤدي إلى تفاقم أمراض الجهاز التنفسي مثل التهاب الشعب الهوائية والربو، قد يؤدي إلى ضيق الصدر والسعال والصفير.

– قد يؤدي إلى مشاكل في القلب
يمكن أن تسبب درجات الحرارة الباردة انقباض الأوعية الدموية  وزيادة معدل ضربات القلب وضغط الدم  وهذا يمكن أن يجهد نظام القلب والأوعية الدموية  وخاصة في الأفراد الذين يعانون من أمراض القلب الموجودة مسبقامما يزيد من خطر الإصابة بالنوبات القلبية والسكتات الدماغية.

– تجمد الجلد
يمكن أن يؤدي التعرض لدرجات حرارة منخفضة إلى الإصابة بقضمة الصقيع أي تجمد الجلد والأنسجة الأساسية تشمل الأعراض ظهور تقرحات وتلف الأنسجة وشحوب الجلد

– التأثير على الصحة العقلية
إن الموجات الباردة تساهم في الاضطراب العاطفي الموسمي وقد يؤدي ذلك إلى الشعور بالاكتئاب والتعب .

– خطر العدوى
التعرض لفترات طويلة للطقس البارد يمكن أن يضعف جهاز المناعة ويمكن أن يزيد من قابلية الإصابة بالتهابات الجهاز التنفسي مثل الأنفلونزا ونزلات البرد.