كيف تعرف او تعرفي اذا كان يحبك دون قيد أو شرط






الـكـوخ -    في بعض الأحيان  قد يكون من الصعب معرفة ما إذا كان حب شريكك غير مشروط  أو أنه يحبك دون قيود لكن وفقاً للخبراء إن المفتاح هو في الكلمات التي يقولها لك إذ إن الحب غير المشروط لا يتعلق بالإيماءات الكبرى  أو الرومانسية المفرطة بل هو ما تُظهره العبارات اليومية الصغيرة التي تسمعينها منه.

في ما يلي نرصد لك عبارات قد يقولها شريكك  إذا كان يحبك بصدق دون قيد أو شرط.

أنا هنا من أجلك:
الحب غير المشروط ثابت لا يتزعزع  ويمكن الاعتماد عليه  ولا توجد طريقة أفضل للتعبير عن ذلك من عبارة: «أنا هنا من أجلك».

 لذا  عندما ينطق بها شريكك فهو يدلي ببيان واضح عن التزامه تجاهك  أي أنه إعلان عاطفي بأنه مستعد وراغب في دعمك بالسراء والضراء.

وفي حين أن هذه العبارة قد لا تكون درامية أو رومانسية بشكل مفرط  إلا أنها تحمل وزناً عميقاً حيث إنها بمثابة وعد بالحب والولاء  وتعهد بالبقاء بجانبك مهما حدث.

أنا أقدرك:
هذه العبارة ليست مجرد شكر  بل إنها اعتراف بقيمتك وبجهودك ومساهمتك في العلاقة لذا عندما يخبركِ شريككِ بأنه يقدرك  فهو يراكِ ويقدرك على طبيعتك  وليس فقط على ما تفعلينه  وهذا مؤشر قوي إلى الحب غير المشروط.

أنا أثق بك:
الثقة هي حجر الأساس في أي علاقة قوية  لأنها أكثر من مجرد الصدق والإخلاص إنها الإيمان بقدرات شريكك وقراراته ونزاهته  لذلك عبارة «أنا أثق بك» شهادة على قوة رباطك وإعلان بأن شريكك يثق بك وبأفعالك حتى عندما لا يراها.

لذا عندما يخبرك شريكك بأنه يثق بك فهذا يظهر ثقته بك والتزامه بالعلاقة كما أنه دليل على أن حبه لك غير مشروط.

أنت تجعلينني أفضل:
أحد أجمل جوانب الحب هو أنه يشجعنا على النمو ونصبح نسخاً أفضل من أنفسنا لذا عندما يقول شريكك: أنتِ تجعليني أفضل فهذا يظهر حبه غير المشروط لك حيث تشير هذه العبارة إلى أن شريكك يقدر تأثيرك وحضورك ويُظهر أنه يدرك التغييرات الإيجابية أو النمو الشخصي من خلال وجوده معك.

وعندما يحبك شخص ما دون قيد أو شرط، فإنه يحتفل بإنجازاتك ويقدر كيف يساهم تطورك الفردي في نمو العلاقة وأنه يعتز بك ويحبك دون قيد أو شرط.

أنا أسامحك:
نحن جميعاً بشر وجميعنا نخطئ. وفي العلاقة هناك حتماً أخطاء وسوء فهم لذا عندما يقول شريكك: «أنا أسامحك»، فهذه شهادة قوية على حبه غير المشروط  وتذكري أن التسامح لا يعني نسيان أو إخفاء الأشياء  بل هو الاعتراف بالأذى والتخلي عن الاستياء، والعمل على الشفاء.

لذا تظهر عبارة «أنا أسامحك» أن شريكك يقدر العلاقة أكثر من الخطأ وأنه على استعداد لقبول عيوبك والتعلم من التجربة والاستمرار في حبك رغم وجود المطبات.