علماء روس يبتكرون اقمشة ذاتية التنظيف بمتانة وفعالية أعلى في المناخات الرطبة والدافئة






الـكـوخ -  توصل علماء في جامعة نوفوسيبيرسك الروسية إلى كيفية إنشاء أقمشة ذات «تشريب ضوئي» والتي تتلف المواد العضوية والكائنات الحية الدقيقة تحت تأثير الضوء.

وحسبما ذكرت وكالة «سبوتنيك» الإخبارية لقد حصل علماء في جامعة نوفوسيبيرسك الروسية على براءة اختراع وذلك بسبب قدرتهم على تصنيع طلاء ضوئي على سطح مواد النسيج  ويساعد هذا الطلاء بالقضاء على المواد الكيميائية وكذلك الجزيئات الكبيرة وكذلك إبعاد الفيروسات والبكتيريا من على سطح النسيج.

ونوّهت الجامعة بأنه يمكن استخدام هذا القماش في خياطة ملابس العمل للعاملين في المجال الطبي أو موظفي المختبرات أو العاملين في إنتاج الغذاء تتمتع الأقمشة الذاتية التنظيف بمتانة وفعالية أعلى في المناخات الرطبة والدافئة لأنها أقل عرضة للرطوبة والفطريات الضارة والبكتيريا.

وصرّح مدير المركز العلمي لمعهد التقنيات الكيميائية في جامعة نوفوسيبيرسك  دينيس كوزلوف  بأنه «عند معالجة الأقمشة يستخدم محفز خاص يعتمد على ثاني أوكسيد التيتانيوم  وعند تعرضها للضوء تتشكل على سطحها جزيئات مؤكسدة نشطة  وأي مواد عضوية عند التفاعل معها تتحلل إلى ثاني أوكسيد الكربون والماء  وبالتالي فإن الكائنات الحية الدقيقة والفيروسات  يتم التخلص منها بسهولة وينظف النسيج نفسه ذاتياً».