أبرز الأشقاء في الوسط الفني المصري







الكوخ -   يتوقف الجمهور دوما أمام نجوم الفن "بالوراثة" سواء عن الأب أو الأم يتهمونهم أحيانا بالحصول على الفرصة بالواسطة  أو يدعمونهم إذا تأكدت موهبتهم ولكن "الحياة العائلية" في الوسط الفني لها محور أخر لا يقل أهمية وهو "عالم الأشقاء"  وهي ظاهرة بدأت مع بداية السينما المصرية نفسها منذ أكثر من 10 عام نظرا لوجود "عائلات فنية محدودة" كانت وحدها المشغولة بعالم التمثيل واستمرت حتى اليوم.

دنيا وإيمي سمير غانم

دنيا وإيمي سمير غانم دخلا الوسط الفني بالوراثة والموهبة وأخيرا بتعاونهما غير المسبوق بين أشقاء الوسط الفني في مصر، فبينما يفضل أغلب نجوم الفن عدم التعاون مع اشقائهم  حرصت دنيا على تقديم 8 أعمال فنية بالمشاركة مع شقيقتها إيمي وبحضور والدهن النجم الراحل سمير غانم  وأحيانا كانت تشارك والدتهن الفنانة الراحلة دلال عبد العزيز  ويبقى مسلسل "نيللي وشريهان" أشهر عمل قدم موهبتهن للجمهور.
أحمد وكريم فهمي

 احمد وكريم فهمي  .دخل أحمد فهمي الوسط الفني من باب تأليف الأفلام بمشاركة شقيقه كريم وصديقيه هشام ماجد وشيكو ولكن مع تحول أحمد إلى نجم كوميديا، وجد كريم الطريق أمامه مفتوحا ليتخصص في أدوار الرومانسية والدراما الاجتماعية وهي قاعدة ستتكرر بين اشقاء الوسط الفني خاصة في الذكور ولم يحدث حتى الآن أي تعاون فني بين أحمد وكريم خارج إطار الكتابة.


هنا وحلا شيحة
الأولى أن يكتب اسم حلا شيحة أولا فهي أول من شقت طريقها إلى عالم الفن وحققت نجومية غير مسبوقة بسبب استعدادها لتقديم الأدوار الجريئة على عكس أغلب بنات جيلها، ولكن من أثبتت جدارتها بالانتماء إلى الوسط الفني هي هنا التي شقت طريقها ببطء على عكس شقيقتها  وصنعت اسمها بالبطولات الجماعية وخاصة في الدراما أو بالأعمال المتميزة فنيا في السينما كما أن هنا لم تفكر أبدا في اعتزال المهنة مثلما فعلت شقيقتها


داليا وبسنت شوقي
بعد زواج بسنت شوقي من النجم محمد فراج  وتألق داليا شوقي ببطولة مسلسل "سفاح الجيزة" يمكن القول أنا أمام ثنائي عائلي سيبقى طويلا  في الحياة الفنية ولم يعرف بعد هل سيتم استغلال الشبة بينهن لتقديم أعمال فنية مشتركة  أم ستبقى بسنت متخصصة في الأدوار الجادة والرومانسية وداليا حاضرة في شخصية الفتاة المراهقة خفيفة الدم.


آيتن ووفاء عامر
حتى وقت قريب كان البعض يظن أن آيتن عامر هي ابنة النجمة وفاء عامر  ولكن وفاء نفت صحة الشائعة وأكدت أن الموهبة ضربت بجذورها في العائلة وألمحت لوجود أفراد جدد من آل عامر في الطريق إلى الوسط الفني.


كريم ومحمد محمود عبد العزيز
ابن الوز عوام  ومحمود عبد العزيز احد أبرز نجوم الفن المصري  لم يرحل عن دنيانا قبل أن يطمئن على مستقبل ولديه كريم ومحمد  فمنح الأول جانبا كبيرا من خفة الظل بينما أخذ الثاني وقار "الجنتل" محمود عبد العزيز والأهم أن الثنائي ورث شركة إنتاج سمحت لهما بتقديم أنفسهما إلى الجمهور بأفضل صورة فنية ممكنة ليتحول كريم مع الوقت إلى واحد من نجوم الكوميديا في السينما المصرية ويصبح محمد أحد أعمدة الأدوار الجادة في الدراما التلفزيونية.




هنا وفرح الزاهد
المعروف أن هنا الزاهد دخلت عالم الفن بدعم من الفنان الراحل طلعت زكريا زوج والدتها ومع تحقيق هنا النجومية المستحقة فتحت الباب أمام شقيقتها فرح، التي قررت التخصص في تقديم الأدوار النفسية المركبة بعيدا عن ملعب شقيقتها هنا المتخصصة في الأعمال الرومانسية والكوميدية.


ياسر ورامز جلال
معادلة صعبة جدا تحكم الثنائي ياسر ورامز جلال، فياسر هو الأخ الأكبر والمعروف بالجدية والصرامة وهو صاحب السبق في دخول الوسط الفني وتحقيق البطولة ولكنه تراجع لاحقا ليتقدم شقيقه رامز ويصبح واحدا من أبرز نجوم الكوميديا في مصر، ونجم برامج المقالب الأول في العالم العربي وبعدها عادت الدفة لتميل وتنصف ياسر جلال بداية من نجاحه في مسلسل "ظل الرئيس" ولم يظهر الثنائي معا إلا مرة واحدة عندما وافق ياسر على الظهور كضيف شرف في فيلم شقيقه "سبع البرومبة"


حسين ومصطفى فهمي
لم يكن في حسبان الشقيقان حسين ومصطفى فهمي أن يتنافسا على أضواء النجومية فالنجم حسين بدا حياته العملية كمساعد مخرج بينما سلك شقيقه مصطفى طريق التمثيل وكان التعاون بينهما يحدث دوما خلف الكاميرا ولكن وسامة حسين فهمي دفعت العديد من المخرجين والمنتجين لترشيحه للانتقال لمهنة الممثل خاصة وان الوسط الفني المصري وقتها كان يفتقد بشدة لجيل جديد من النجوم وبعدها حرص كل نجم منهما على شق طريقه بمفرده ولم يتقابلا إلى مؤخرا بعد نجاح مشاركتهما في مسلسل "الحفار".


أحمد مكي وشقيقته إيناس
لا يعرف الكثير من الجمهور أن الفنانة إيناس مكي هي شقيقة النجم أحمد مكي، خاصة وأن الأخير لم يستضفها في أي عمل فني قدمه وخاصة مسلسل الكبير الذي شهد عبر مواسمه السبع ظهور العشرات من ضيوف الشرف.


منال سلامة وشقيقها شريف
عائلة سلامة الشهيرة في عالم الموسيقى المصرية قدمت لصناعة السينما والتلفزيون موهبتين الأولى النجمة منال سلامة والثاني الفنان شريف سلامة ورغم أن الثنائي يكاد يكون متخصصا في عالم الدراما التلفزيونية إلا أنهما لم يتقابلا أبدا في أي عمل فني.


ليلى وملك أحمد زاهر
حصل الثنائي ليلى وملك أحمد زاهر على بداية مثالية لدخول الوسط الفني دون اتهامهن باستغلال الواسطة  فقد اختارهن النجم تامر حسني ليقدمن شخصيتي ابنتيه في سلسلة أفلام عمر وسلمى مع النجمة مي عز الدين  وبعد النجاح الكبير لهن ظن الجمهور أن التجربة انتهت سريعا  ولكن عادت ملك ومن بعدها ليلى إلى الوسط الفني بأدوار متميزة حيث تخصصت ملك في مجال الدراما الاجتماعية بينما تلعب ليلى في المساحة الواسعة للكوميديا والغناء والاستعراض.



عمرو سعد وأحمد سعد
الثنائي الأكثر تعاونا بين اشقاء الوسط الفني بعد دنيا سمير غانم وشقيقتها إيمي فعمرو سعد لا يقدم عملا إلا ويتضمن أغنيات لشقيقه أحمد سعد والثاني يبدع دوما في دعم شقيقه بأغنيات تتصدر الترند  ورغم أن أحمد سعد خاض أكثر من تجربة تمثيل إلا أنه لم يتعاون مع شقيقه عمرو إلا في مجال الغناء.


الوسط الفني يضم أيضا اشقاء كثر أحدهم يتمتع بنجومية كبيرة بينما الثاني لم يحقق بعد نفس النجاح والمكانة  من أبرزهم أمير كرارة وشقيقه أحمد وياسمين عبد العزيز وشقيقها وائل وإلهام شاهين وشقيقها أمير والنجمة روبي وشقيقتها كوكي بينما يحظى الثنائي ماجدة زكى وشقيقها الدكتور أشرف زكي بمكانة خاصة جدا داخل الوسط الفني.



أشقاء من العصر الذهبي للفن المصري
ظاهرة الأشقاء النجوم ليست جديدة على الوسط الفني المصري بل العكس هو الصحيح فقد عرف الجيل الذهبي النجم الموسيقار محمد فوزي وشقيقته هدى سلطان والنجمة بوسي وشقيقتها نورا والثنائي العملاق "عبد الله غيث وحمدي غيث" و"سعاد حسني ونجاة" وميمي وزوزو شكيب ويوسف ومريم فخر الدين وشادية وشقيقتها عفاف شاكر.

Previous Post Next Post