هل يمكن تكوين خلايا دماغية جديدة لدى البالغين.؟ ها هي الطريقة



الـكـوخ - تشير الأبحاث الحديثة إلى أنه بإمكان البالغين تكوين خلايا دماغية جديدة، وهو ما يُعرف بالتولد العصبي. 
تحدثت ساندرين ثوريت، عالمة أعصاب فرنسية، في محاضرة تيد عن هذه الظاهرة وكيفية التحكم فيها. 

وأوضحت ساندرين أن التولد العصبي يحدث بشكل ملحوظ في منطقة تُدعى الحصين في الدماغ. 
وقدّر أحد الباحثين أن الإنسان البالغ ينتج 700 خلية عصبية جديدة يومياً في الحصين. 
رغم أن هذا الرقم قليل مقارنةً بمليارات الخلايا العصبية الموجودة أصلاً، إلا أنه مع مرور الوقت ستُستبدل معظم الخلايا العصبية الأصلية بخلايا جديدة.

وتلعب هذه الخلايا دوراً مهماً في التعلم والذاكرة والمزاج والعواطف. 
فإذا حُدّ من قدرة الدماغ على إنتاج خلايا جديدة في الحصين، سيؤثر ذلك سلباً على الذاكرة والاكتئاب. 
كما أنّ فاعلية الأدوية المضادة للاكتئاب مرتبطة بقدرتها على زيادة التولد العصبي.

الجدير بالذكر أن بإمكاننا التحكم في معدل التولد العصبي من خلال عدة عوامل نمط الحياة والنظام الغذائي:

- التعلم والنشاط البدني يزيدان التولد العصبي
- التوتر ونقص النوم يخفضان التولد العصبي  
- السعرات الحرارية المنخفضة والصيام المتقطع يزيدان التولد العصبي
- تناول الفلافونويدات كالشوكولاتة الداكنة يزيد التولد العصبي
- تناول أحماض أوميجا 3 الدهنية يزيد التولد العصبي

في المقابل على العكس :

- النظام الغذائي الغني بالدهون المشبعة يخفض التولد العصبي  
- تناول الكحول يخفض التولد العصبي

ختمت ساندرين بالقول إن البحوث ما زالت مستمرة لفهم وظائف الخلايا العصبية الجديدة بشكل أفضل، وكيفية التحكم في بقائها وإنتاجها. كما دعت الجمهور لاعتماد نمط حياة ونظام غذائي يعزز التولد العصبي وبالتالي صحة الدماغ والذاكرة والمزاج.