اندلعت مواجهات أثناء اقتحام قوات الاحتلال بلدات عقربا وبيت أمر وصوريف وبني نعيم في محافظة الخليل





الـكـوخ - اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، صباح اليوم الثلاثاء، بلدات عقربا وبيت أمر وصوريف وبني نعيم شمال وشمال غرب وشرق مدينة الخليل، وسط مواجهات.


وقالت مصادر محلية لـ"وفا"، إن قوات معززة من جيش الاحتلال، هاجمت البلدات، واقتحمت عدداً من المنازل، واستولت على مركبات، واعتقلت عدداً من الشبان، لم تذكر أسماءهم. لم يعرف بعد.

وأضافت الوكالة الرسمية أن مواجهات اندلعت أبرزها في بلدتي بني نعيم وصوريف، أطلقت خلالها قوات الاحتلال الرصاص الحي وقنابل الصوت والغاز.


من جانبها، أفادت وسائل إعلام فلسطينية، بوقوع إصابات بالاختناق بالغاز خلال ردها على اقتحام قوات الاحتلال الإسرائيلي بلدة عقربا في محافظة نابلس، جنوب شرقي مدينة نابلس. مشيراً إلى أن الجيش أغلق مداخل قرى وبلدات رام الله ونابلس. .

وذكرت وسائل إعلام أن جيش الاحتلال فجر منزل عائلة الأسير أسامة بني فضل منفذ عملية حوارة في بلدة عقربا.


وأضافت أن مركبات إسرائيلية اقتحمت مدينة أريحا بالضفة الغربية.

وفي وقت سابق أفاد مكتب إعلام الأسرى الفلسطيني أن قوات الاحتلال اعتقلت 35 فلسطينياً، بينهم 3 نساء.

وتركزت الاعتقالات في الخليل والقدس، بالإضافة إلى بيت لحم والخليل ورام الله وطولكرم وأريحا وطوباس.

وبعد اعتقال 35 فلسطينيا، يصل إجمالي المعتقلين بعد عملية “فيضان الأقصى” إلى 4575 معتقلا.

المصدر: وسائل إعلام فلسطينية