‏قد لاتعرفون هذه الحقيقة.. معظم مخاوفنا التي نتوقعها لا تتحقق



الكوخ - إليكم دراسة علمية تثبت ذلك... في عام 2019 طلب قام باحثون أمريكان، في دراسة حول مدى تحقق المخاوف التي تتملكنا تجاه مختلف الأمور في حياتنا. وطلبوا من المشاركين رصد مخاوفهم لمدة 10 أيام متتالية. وبعد 30 يوماً، طلبوا منهم الإخبار عن عدد مخاوفهم التي تحققت.

نشرت نتائج الدراسة في مجلة Personality and Social Psychology عام 2019، حيث ظهر أن حوالي 8٪ فقط من الأمور التي نقلق بشأنها تتحقق. وهذا يعني -في المقابل- أن 92٪ من مخاوفنا لا تتحقق ولا أساس لها.

 القلق شعور إنساني طبيعي، ووجود قدر منه مهم في حياتنا، لأنه يبعث على الحذر الذي يقي بإذن الله من حدوث ما نخشاه، وتحقّق ما نتمناه. 
لكن القلق الزائد عن الحد يعتبر في ذاته مرضاً يضر الجسم والنفس. 

ومن أعراض القلق المرضي الجسدية على سبيل المثال لا الحصر: 

آلام المعدة والقولون وضعف الشهية، الخفقان وسرعة النبض، ضيق التنفس والتعرق، صعوبة البلع، والدوار وبرودة الأطراف، الأرق وتقطع النوم. 

ومن أعراضه النفسية:
 الخوف المستمر وعدم القدرة على الهدوء، والتوتر وضيق الصدر والبكاء أحياناً. كما قد يكون القلق المرضي مؤثراً في أداء المهام اليومية والعمل والعلاقات الاجتماعية.